أخبار الكرة التونسية

جامعة كرة القدم: لا ترشحات من المكتب الحالي.. وهذه الفرضيات الممكنة

أن كل أعضاء مكتب الجامعة التونسية لكرة القدم الحالي لن يتقدموا بترشحاتهم لعضوية أو رئاسة الجامعة خلال الانتخابات التي ستقام، مبدئيًا، يوم 9 مارس 2024، سواء كان ذلك ضمن قائمة موحدة أو في قائمات أخرى.

وإن لم يتم الكشف عن اسباب القرار، فإن ذلك يبدو أنه يأتي ضمن توّجه لتغيير خارطة كرة القدم التونسية ومنح الفرصة لإطارات أخرى من أجل القيام بتغييرات جذرية في كرة القدم المحلية.



وبالنظر للشروط الخاصة بتقديم الترشحات لعضوية ورئاسة الجامعة، وتبعًا لقرار عدم تقديم المكتب الحالي قائمة للترشح، بات سيناريو تأجيل انتخابات الجامعة التونسية لكرة القدم واردًا، دون أن يكون ذلك مؤكدًا، إلى حدود الآن.

و إلى حدود يوم أمس السبت 10 فيفري 2024، لم تُقدّم أي قائمة ملف ترشحها لعضوية ورئاسة الجامعة التونسية، علمًا وأن آخر أجل لتقديم الترشحات حُدّد يوم السبت 17 فيفري 2024.

وفي صورة عدم ورود ترشحات إلى حين حلول الموعد النهائي لتقديمها (17 فيفري 2024)، تُطرح عدّة فرضيات وسيناريوهات ممكنة، تتمثّل في ما يلي :



– الفرضية الأولى: تأجيل الجلسة العامة الانتخابية الخارقة للعادة وفتح باب الترشحات مرّة أخرى، مع تحديد موعد جديد لانتخابات عضوية ورئاسة الجامعة التونسية لكرة القدم.

– الفرضية الثانية: مراسلة الاتحاد الدولي لكرة القدم و اقتراح “خارطة طريق” جديدة، يتم بمقتضاها تكليف المكتب الجامعي الحالي بتسيير الجامعة، بموافقة الأندية، إلى حين تغيير وتنقيح شروط الترشح لعضوية ورئاسة الجامعة التونسية لكرة القدم من خلال الدعوة إلى جلسة عامة خارقة للعادة، يتم تحديد موعدها لاحقًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى